تجربة متطورة من هواوي لهواتفها الذكية بتقنية الـ 5G

على ما يبدو أن مستخدمي الهواتف الذكية سيشهدون ثورة تكنولوجية ستعصف بتجربة استخدامهم الي كل ما هو جديد وغير متوقع، حيث أن كل 12 عام ستشهد الهواتف المحمولة تغيير ثوري يقلب موازين صناعة الهواتف الذكية بأكملها. وفي هذه المرحلة، فإن التطور الذي يشهده المستخدم حالياً يصل الي برمجيات ومكونات الهاتف معاً، لذا فإن تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي ستعيد تعريف مفهوم تجربة المستخدم لتحقق نقلة نوعية.

ترجع حرب تكنولوجيا الاتصال 5G الي سنوات عدة مضت، فقبل أن تتم هذه التكنولوجيا صالحة للاستخدام التجاري، وأصبحت المنافسة محتدمة بين الشركات العالمية، فالأمر ليس مقتصر علي دولة أو شركة بعينها لتتسارع من أجل تطوير قدرات تكنولوجيا الاتصال 5G. وبالتحديد في عام 2018، أصبح مُصنعي الهواتف الذكية في سباق مشتعل من أجل إطلاق أول هاتف ذكي يدعم تكنولوجيا 5G، لكن معايير الالتزام بتطوير مثل هذه التكنولوجيا مختلفة من شركة الي أخري.

هواوي تعد أول شركة تدخل عصر تكنولوجيا ال 5G لتقوم الشركة بتطويرها ودعم مثل هذه التكنولوجيا الثورية في أجهزتها، فبالتالي أصبحت هواوي رائدة العالم في تكنولوجيا الاتصالات 5G، كما أن لديها مزايا كبيرة في الحوسبة السحابية وأنظمة Edge للاتصالات، فبواسطة تكنولوجيا الاتصال 5G أصبحت عملية الربط سهلة وميسرة. تأتي بداية هواوي في تطوير تكنولوجيا الاتصال 5G ترجع الي عام 2009، وبعد ذلك في عام 2013، قامت هواوي باستقطاب أكثر من 300 خبير في مجال الاتصال اللاسلكي، ليس فقط هذا بل استثمرت الشركة 600 مليون دولار في القيام بأبحاث لتطوير تكنولوجيا 5G، وفي عام 2016 قامت هواوي بتدشين أول خط انتاج لتكنولوجيا ال 5G لتصميم منتجات داعمة لمثل هذه التقنية. بينما في عامي 2017 و2018 قامت هواوي باستثمار ما يقرب من 1.4 مليار دولار أمريكي في تطوير المنتجات المدعومة بتكنولوجيا ال 5G.

والهام في الأمر أن المستهلك أصبح يشهد منتجات هواوي الداعمة لتكنولوجيا 5G، فمع بداية العام الجاري، أطلقت هواوي رقاقة Balong 5000 التي تعمل بأنماط متعددة لتقنية الجيل الخامس من الاتصالات، بالإضافة الي إطلاق أول جهاز هواوي 5G CPE Pro والمزودة بهذه الرقاقة للاستخدام التجاري. كما أنه في شهر فبراير الماضي، قامت هواوي بإطلاق Mate X، الذي يعد أول هاتف ذكي قابل للطي يدعم تكنولوجيا الجيل الخامس من الاتصال، ومزود ايضاً بتقنية الذكاء الاصطناعي من خلال تزويده برقاقة Balong 5000.