بعد حالة منالرعب والقلق التى تجتاح العالم هذه الأيام، بسبب تفشي فيروس كورونا القاتل، في العديد من الدول، خصوصًا في الصين التي تعدّت فيها الإصابات حاجز الـ80 ألفا حالة، ونحو 3 آلاف وفاة حتى الآن، فيما تزامن مع هذا القلق تقلص النشاط التجاري والاقتصادي على مستوى الدول والشركات العالمية

وانطلاقًا من الحفاظ على سلامة القوى البشرية العاملة حول العالم من فيروس كورونا، طلبت الشركات الكبري كل من “جوجل وفيس بوك وتويتر” وغيرها من الشركات العالمية، من موظفيها مباشرة العمل من المنزل، وبناء على ذلك جلس نحو 8 آلاف موظف يعملون في المقر الرئيسي لشركة جوجل في دبلن بأيرلندا في منازلهم، لمدة يوم، بعد الاشتباه في إصابة أحدهم بأعراض تُشبه الأنفلونزا، كما شددت على موظفيها بعد السفر إلا لضرورة.

منها جوجل وفيس بوك وتويتر.. شركات عالمية تطلب من موظفيها العمل من المنزل بسبب كورونا 1

وقد حذّر علماء من أن فيروس كورونا المستجد قد يُصبح دائما أو موسميا، وبهذا لن يختفي على الإطلاق، مثل فيروس الأنفلونزا العادي، وهو ما قال به البروفيسور جون أوكسفورد من جامعة الملكة ماري في لندن، لصحيفة “تلجراف”.

وأوضح أوكسفورد، في تصريحات إلى الصحيفة البريطانية، أنه إذا نظرنا إلى الفيروسات الأخرى من عائلة كورونا، عرفنا عنها الكثير خلال الخمسين عامًا الأخيرة، وأنها موسمية، وتُسبب أمراضًا تشبه البرد المعتاد، ولكن علينا الانتظار، لمعرفة ما إذا كان كورونا سيسير على هذا النهج أم لا.