عرب واي
مصدرك الاول للبرامج واخبار التقنيه

سامسونج تطور جهاز Galaxy Note 10 أصغر

تشير الأنباء إلى أن سامسونج تطور إصدار أصغر من هاتفها الرائد القادم Galaxy Note 10، حيث تركز الشركة الكورية الجنوبية، بعد إطلاقها لتشكيلة هواتف Galaxy S10، على هاتفها الذكي الرائد الثاني لهذا العام.

ووفقًا لتقرير من موقع الأخبار المالية الكوري الجنوبي The Bell، فإن سامسونج تخطط، لأول مرة، لتوفير نموذجين منفصلين من هاتفها الرائد Galaxy Note.

وبالرغم من أن سامسونج اعتادت إطلاق هواتف بأحجام مختلفة من مجموعة Galaxy S، مثل: توفير أربعة نماذج من Galaxy S10، إلا أن هواتف Galaxy Note، مثل: Galaxy Note 9، عادة ما تكون بحجم واحد فقط.

وربما تكون سامسونج مدفوعة بنجاح Galaxy S10e في محاولة تكرار ذلك مع Galaxy Note 10.

وبحسب المعلومات، فإن سامسونج تعمل على تحديد مكونات لمقاسين مختلفين من Note 10، أحدهما بشاشة بقياس 6.7 إنش مثل Galaxy S10 5G، والآخر بشاشة أصغر 6.4 إنش مثل Note 9.

وتشير مصادر التقرير إلى وجود إصدار مخفف “لايت lite” من Note 10، على غرار Galaxy S10e، والذي يعد النسخة المخففة من S10، حيث إن شعبية البديل الأصغر للهاتف الرائد تظهر أن هناك مكانًا في السوق للمنتجات المخففة.

ويبدو أن النموذج الأصغر لن يتم طرحه إلا في أسواق محددة، أوروبا تحديدًا، وليس من الواضح بعدُ ما التسمية التي سوف تطلقها الشركة على طراز Galaxy Note 10 الأصغر، أو سبب إصداره في أوروبا فقط.

وبالرغم من أن سامسونج قد تحاول جذب المستخدمين الذين يشعرون بعدم الارتياح تجاه الهواتف الذكية التي تحتوي على شاشات كبيرة جدًا، إلا أنها اعتادت على طرح هواتف Galaxy Note السابقة في جميع أنحاء العالم، ولن يكون من المنطقي أن تحد من وصول الهاتف بهذه الطريقة وجعله متوفر في سوق واحدة فقط.

يذكر أن التسريبات السابقة تحدثت عن وجود جهاز Note 10 ثان، وهو طراز يدعم شبكات الجيل الخامس 5G يشبه Galaxy S10 5G، ومن المحتمل أن يكون أكبر من Note 10 المعتاد، لأن S10 5G أكبر من S10.

وقد تقرر العملاقة الكورية الجنوبية في نهاية المطاف طرح طرازين منفصلين من Galaxy Note 10، أحدهما داعم لشبكات الجيل الرابع 4G والآخر داعم لشبكات الجيل الخامس 5G.

You might also like