iPhone App Store

لا تزال الشركة الكورية الجنوبية هي المزود الرئيسي لشركة آبل بشاشات OLED المستخدمة في هواتف iPhone. على الرغم من العلاقة المتوترة بين آبل وسامسونج .

وحتى الشهر الماضي كميه الشحنات تسير على ما يرام لدرجة أنه سيتم شحن عددًا أكبر من المتوقع. وبناء على حجم الشحنات في شهر ديسمبر، فسوف يكون العدد الإجمالي للشحنات في حدود 40 إلى 50 مليون وحدة.

تقوم Samsung Display فرع من شركة سامسونج، بشحن 90 في المئة من شاشات OLED التي يتم إستخدامها في هواتف iPhone، بما في ذلك الهاتفين iPhone 11 Pro و iPhone 11 Pro Max. وبالنسبة لشركة LG Display، فهي توفر 7 إلى 8 ملايين وحدة للهاتف iPhone 11 Pro Max. إليك أرقام سامسونج حسب كل شهر :

شحنات سامسونج لشاشات الـ OLED بأحجام 5.85 إنش و 6.46 إنش من أجل هواتف iPhone

يوليو3.9 مليون
أغسطس8.4 مليون
سبتمبر9.9 مليون
أكتوبر9.8 مليون ( توقعات )
نوفمبر5.0 مليون ( توقعات )

وبحسب التوقعات لشهر سبتمبر كانت في الأصل لا تتعدى 6.9 مليون وحدة فقط، ولكن بسبب إرتفاع الطلب على طرازات iPhone 11 Pro الجديدة، زادت شركة Samsung Display شحناتها بنسبة 40 في المئة.

اما بالنسبة للعام الماضي عندما أدى ضعف الطلب على هواتف iPhone XS إلى إنخفاض الطلبات وتكبد خسارة تشغيلية قدرها 478 مليون دولار أمريكي في الربع الأول. في الربع الثاني من العام، حققت شركة Samsung Display أرباحًا بلغت 641 مليون دولار أمريكي، ويعود الفضل في ذلك إلى تسديد شركة آبل نحو 683 مليون دولار أمريكي للشركة الكورية الجنوبية مقابل المخزون المتراكم في مستودعاتها من شاشات OLED بسبب فشل آبل في تقدير الطلب على هواتفها الذكية.

أما بالنسبة للهاتف iPhone 11، فهو يحصل على شاشات LCD من شركات Japan Display و LG Display و Sharp. من المتوقع أن تنتقل جميع طرازات iPhone القادمة في العام المقبل إلى شاشات OLED، بإستثناء ما يُسمى حاليًا بـ iPhone SE2 والذي سيتمسك بشاشة LCD.

ولا يزال المستفيد الاكبر من هذا الموضوع هو العملاق الكورى شركه سامسونج فقد نجحت الشركة في ذيادة نسبة اربحها كل عام عان السابق .